التوقيت الحالى AM 00:00
لندن AM 00:00
نيويورك AM 00:00
طوكيو AM 00:00
أستراليا AM 00:00
23:48  19   Sun   تِشْرِينُ الثَانِي | نوفمبر   2017  
العملة         الفائدة      

USD
0.50%

EUR
0.00%

GBP
0.50%

JPY
0.10%

CAD
1.00%

AUD
4.25%

CHF
0.0%

هدوء مستمر في الاقتصاد الامريكي ، واستمرار الازمة الاوروبية وتاثيرها علي الاسواق

13:07 2010-06-08

تبدأ اليوم ثاني جلسة للاقتصاد الاكبر في العالم بداية هادئة للمستثمرين بسبب عدم وجود بيانات رئيسية صادرة عن الاقتصاد الامريكي حتي الآن ، وقد كان الاسبوع الماضي ملئ بالاحداث المتشائمة والقلقة علي العالم كله وليس الولايات المتحدة الامريكية فقط .
وقد نزفت اسواق الاسهم كثيرا خلال الفترة الماضية حيث ان مشاعر المستثمرين اصبحت المتحكم الرئيسي في الاسواق ، حيث تارة نلاحظ قلق يعم الاسواق ومرة اخري بروز اطمئنان حذر في الاسواق ، وبذلك يبقي الوضع العام في الاسواق هو القلق والتشاؤم بسبب ازمة الديون الاوروبية التي تنتشر في دول الاتحاد كالنار في الهشيم .
وعلي الجانب الاخر نجد انه فيما يبدو ان الاقتصاد الامريكي قد وجد الطريق الصحيح نحو التعافي من اسواء ازمة مالية منذ الحرب العالمية الثانية حيث تقدمت القطاعات الرئيسية للنشاط الاقتصادي بشكل نسبي جيد ، حيث شكل قطاع الصناعة الداعم الرئيسي لتعافي الاقتصاد الامريكي ككل ، ليبقي بذلك قطاع العمالة في ذيل القطاعات الرئيسية للنشاط الاقتصادي ، ولكنه بدأ يسير علي الطريق الصحيح للتعافي لكنه يسير بشكل ابطأ من باقي القطاعات في الولايات المتحدة .
وقد ادي قطاع العمالة الامريكي بشكل جيد نسبيا خلال ايار ، حيث انخفضت معدلات البطالة من 9.9 % الي 9.7 % ، وقد استطاع الاقتصاد اضافة 431 الف وظيفة وكانت التوقعات تشير الي اضافة 536 الف وظيفة ، وقد اشار تقرير العمالة يوم الجمعة الماضي لضعف مستوي التوظيف في القطاع الخاص الامريكي وهذه هي المعضلة الاساسية في القطاع الا وهي معدلات البطالة وان كانت شهدت انخفاض الا انها مازالت عند المعدل الاعلي لها منذ 25 عام مضي مما يشكل عائق امام تقدم الاقتصاد بالشكل المطلوب .
كما ان الاوضاع الائتمانية مازالت مشددة حتي الآن ويجد اصحاب الاعمال والمستهلكين علي حد سواء صعوبة كبيرة في الحصول علي قروض جديدة ، وهو الامر الذي يجعل من زيادة مستويات الانفاق او الاستثمار محدود نوعا ما ، مما يؤثر سلبيا علي النمو الاقتصادي ككل ، حيث ان الانفاق الاستهلاكي يشكل حوالي 70 % من الناتج المحلي الاجمالي الامريكي .
وقد اشار السيد برنانكي لهذا خلال يوم امس الاتنين ، وذلك باعتباره ان الاقتصاد الامريكي سيبقي في مساره للتعافي بوتيرة بطيئة ، وذلك إثر معدلات البطالة التي لا تزال مرتفعة "وأنها ستبقى كذلك لفترة من الوقت" على حد وصفه، في حين تطرق برنانكي إلى مسألة الأزمة الأوروبية ليشير بأن اوروبا ملتزمة بمعالجة مشاكل ديونها للحفاظ على تماسك الاتحاد الاوروبي.
وبالعودة إلى الأسواق وكما أسلفنا أعلاه أن مشاعر المستثمرين أسفرت عن هبوط الأسواق خلال الفترة الماضية، لنرى سطوع الدولار الأمريكي في سماء العملات الرئيسية، مؤثرا على أسعار السلع الأسياسية وسط العلاقة العكسية التي تجمع ما بينهما، ناهيك عن السقوط الحر الذي شهده اليورو لينخفض إلى ما دون مستويات 1.19 دولار والتي لم يشهدها الزوج منذ أربعة أعوام، مشيرين إلى أن الوضع الأوروبي لا يزال مبهم والخروج بسهولة من هذه الازمة بات أمر مشكوك فيه.
ووسط المخاوف التي تنتاب المستثمرين فإنهم يتجهون إلى الدولار الأمريكي والذهب كاستثمار آمن وذلك على الرغم من العلاقة العكسية التي تربط ما بين الاثنين، لنرى اليوم ارتفاع الذهب إلى مستويات قياسية جديدة متخطيا الحاجز القديم ليحقق أعلى مستوى له على الإطلاق عند مستويات 1251.68 دولار للأونصة، هذا إلى جانب ارتفاع الدولار الأمريكي الذي عوض خسائره التي تكبدها يوم أمس ليصل إلى أعلى مستوياته خلال اليوم عند 88.586 وذلك وفقا لمؤشر الدولار، ذلك المؤشر الذي يقيس أداء الدولار مقابل سلة من العملات الرئيسية.

المصدر : haithem_hhsh
عنوان التعليق
التعليق
أضف تعليق
 المؤشرات  القراءة  التحديث
 أسعار الفائدة %  0.50%  
 أسعار المنتجين -PPI  0.4%-  
 أسعار المستهلكين -CPI  0.2%  
 مؤشر النفقات الشخصي -PCE  1.4%  
 الناتج المحلي الإجمالي - GDP  2.1%  
 الميزان التجاري (بليون )  43.9B-  
 نسبة البطالة %  5.0%  

متى تتوقع أن يتم أخذ قرار رفع الفائدة الأمريكية

تصويت
أضفنى لقائمة البريد لإستقبال الاخبار والرسائل والتحليل
سوف تتلقى تحديثات البريد الإلكتروني الأسبوعية ويمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
تأكيد